يعد التنمر من أخطر المشاكل التي قد تقتحم عالم الطفل، نظرا لاختلاط الأطفال ببعضهم البعض لساعات طويلة في المدرسة.

ويشير مفهوم التنمر إلى السلوك العدواني وغير المرغوب فيه بين الطلاب، كما يتضمن التنمر القيام بنشر الشائعات الكاذبة حول الآخرين.

ومن علامات تعرض الطالب للتنمر المدرسي:
1-خوف الطالب ورفضه الذهاب للمدرسة واختلاق الأعذار للتغيّب.
2-الخجل والسلوك الانعزالي -الانطواء- للطالب في المدرسة أو المنزل.
3-عدم الرغبة في الأكل وظهور الكوابيس ليلا.
4-حدوث كدمات وإصابات متكررة في جسمه أو وجهه.
5-الغضب عند الحوار معه، وعدم الترحيب بالخروج من المنزل.
6-فقدان الطفل للتركيز وحصوله على علامات متدنية.
7-نقص المال عند الطالب بشكل يدلّ على تعرضه للابتزاز.

و لوقاية طفلك من التنمر، إليك بعض النصائح:
1-امنحي طفلك الحب والحنان مع زيادة جلسات الحوار ويفضل أن يكون الحوار بين الآباء والأطفال هو أسلوب التربية.
2-ناقشي معه الأسباب وقومي بزرع الثقة في نفسه.
3-أخبري طفلك بأن المتنمر يختار الطفل الضعيف، ويتجه إلى الطفل الذي يفتقد الثقة بنفسه، وربما من لا يحيط نفسه بالأصدقاء.
4-في حال لم تتمكني من حل مشكلة التنمر، فعليك التوجه فورا إلى أخصائي المدرسة أولاً أو إلى طبيب طفلك المعالج، وأخذ استشارات تساعد على معرفة كيفية التعامل مع الطفل وتربيته.
5-العلاج يكون للطفل المتنمر أيضاً للبحث عن الأسباب، بينما قد يصل الأمر مع الطفل الذي يقع عليه التنمر، إلى إخضاعه لجلسات علاج نفسي، خاصة العنيد أو العصبي أو الخجول، أو من يعاني من صعوبات في التواصل.

أميمة حدري صحفية متدربة