يُسارع الكثير من الناس للتخلص من أكياس الشاي المستعملة، لكن الخبراء يتحدثون بشكل متزايد عن فوائد متنوعة يمكن تحقيقها بإعادة استخدام هذه الأكياس، من العناية الشخصية إلى الاستخدامات المنزلية.

فوائد جمة للشعر:

يساعد غسل الشعر بالشاي الأسود على تقوية و تكثيف الشعر ، وخصوصاً إذا كان الشعر رقيقًا وهشًا جدًا. وبما أن الشاي يُعتبر مضادا قويا للالتهابات، فإن غسل الشعر به يهدئ فروة الرأس المتهيجة ويساعد في تقليل التهاباتها والحكة الناتجة عنها. كما وتساعد المكونات الموجودة في الشاي أيضًا على إزالة خلايا الجلد الميتة (قشرة الرأس) التي يمكن أن تسد بصيلات الشعر.والكافيين الموجود بوفرة في الشاي الأسود يساهم في تحفيز و نمو الشعر من خلال تنشيط بصيلات الشعر وزيادة تدفق الدورة الدموية إلى فروة الرأس، كما وقد يساهم في الحد من مشاكل تساقط الشعر عن طريق التثبيط الطبيعي للهرمون المسبب لتساقط الشعر (الديهدروتستوستيرون). ويستخدم الشاي كغسول مغذٍّ للشعر، حيث يكفي استخدام مغلي كيسين من أكياس الشاي المستعملة، بعد تبريده، ثم سكبه على الشعر، وتركه لمدة 10 دقائق قبل الاستحمام، للحصول على شعر أكثر لمعاناً ونعومة.

العناية بالبشرة:

يمكن للخصائص المضادة للشيخوخة و المضادة للالتهاب المضادة للأكسدة الموجودة في أكياس الشاي أن تعمل على تأخير علامات شيخوخة البشرة، والمحافظة على رطوبة البشرة للحصول على بشرة نضرة وناعمة. وبفضل الخصائص المبردة لأكياس الشاي يمكن أن تساعد في تخفيف حروق الشمس، كما تساعد أيضًا في محاربة حب الشباب والحصول على بشرة خالية من الندوب. وللحصول على تلك الفوائد يجب إعادة غلي عدد من أكياس الشاي المستعملة في قدر من الماء وتركه ليبرد، ثم تمريره بقطعة قطن، أو وضعه في زجاجة مزودة ببخاخ، لرشه على الوجه، ثم تدليك البشرة بلطف، وغسل الوجه بماء دافئ بعدها.

تقليل الانتفاخ تحت العين:

تساعد أكياس الشاي بفضل مادة الكافيين المعروفة بأنها مضيقة للأوعية الدموية في التقليل من انتفاخ العيون المتهيجة، أو الملتهبة بسبب الحساسية، أو قلة النوم، أو كثرة استهلاك الملح، وتفتيح الهالات السوداء حولهما. ويتم ذلك بوضع أكياس الشاي الأخضر أو الأسود المستعملة في الفريزر لبضع دقائق ثم وضعها على العينيين لبضع دقائق.