أعرب محمد بنحساين، مدير مسرح محمد الخامس بالرباط، عن سعادته باستئناف الأنشطة الفنية والثقافية بالمسرح، بعد انقطاع دام لأزيد من سنة ونصف بسبب الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا.

وقال بنحساين في اتصال مع مجلة سلطانة الإلكترونية، إن المسرح استطاع أن ينجح في تنظيم واستقبال الجمهور الذي أقبل بكثافة على العروض المسرحية، التي نظمت منذ أن سمحت الحكومة باستئناف الأنشطة الفنية.

وأضاف مدير المسرح قائلا إنه لحدود اليوم، تم عرض ثلاثة عروض مسرحية كانت أولها مسرحية "جا وجاب" لفرقة المسرح الوطني والمتكونة من الفنان محمد الجم، والهاشمي بنعمبر، ومحمد ابن بار، والفنانة نزهة الركراكي وسعاد خيي.

في نفس السياق، أكد بنحساين أن العروض والأنشطة التي تم تنظيمها مرت في احترام كامل للظروف الاحترازية، حيث تم الاعتماد على خمسين في المئة من الطاقة الاستيعابية للمسرح، ما ساعم في الحفاظ على التباعد الاجتماعي بين الحاضرين.

وعن تنظيم المهرجانات، قال محمد بنحساين إن مسرح محمد الخامس في كامل الاستعداد لاستقبالها، ابتداء من شهر شتنبر المقبل، في حالة استمرار استقرار الحالة الوبائية بالمغرب.

وجدير بالذكر أن الحكومة المغربية سمحت باستئناف مجموعة من الأنشطة الفنية، من بينها السماح لدور السينما والمسارح بفتح أبوابها من جديد، بعد إغلاقها لشهور طويلة بسبب الجائحة، وذلك وفق شروط من بينها ضمان التباعد الاجتماعي والاقتصار على عدد محدود من الزبناء.