كشفت دراسة أن النساء اللواتي لديهن مستويات أعلى من الدهون في الجسم، هن أقل عرضة للوفاة من أمراض القلب، مقارنة بالنساء اللواتي لديهن نسبة دهون أقل، بغض النظر عن حجم الكتلة العضلية لديهن.

وحلل خبراء من كاليفورنيا البيانات الصحية لما يقرب من 11500 من البالغين في الولايات المتحدة، لاستكشاف تأثير دهون الجسم وكتلة العضلات على نتائج أمراض القلب والأوعية الدموية، ليجدوا أن النساء اللواتي لديهن نسبة عالية من الدهون في الجسم وكتلة عضلية عالية، هن أقل عرضة للوفاة بأمراض القلب بنسبة 42% مقارنة بالنساء ذوات الدهون المنخفضة في الجسم وانخفاض الكتلة العضلية.

وكتب الباحثون في ورقتهم البحثية، أن ارتفاع الدهون، بغض النظر عن مستوى كتلة العضلات، يرتبط بانخفاض مخاطر الوفيات الناجمة عن أمراض القلب والأوعية الدموية، وهذا الاكتشاف يسلط الضوء على أهمية كتلة العضلات لدى الرجال والنساء الأصحاء، للوقاية من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.