أثبتت المرأة المغربية على مر السنوات الماضية ،قدرتها على الاشتغال في العديد من المجالات التي كانت في وقت قريب ،حكرا على الرجل،ومجال صناعة السينما دليل على ذلك .

وشاركت العديد من المخرجات في إثراء الحقل السينمائي المغربي ،عبر تقديم أفلام بوجهة نظر مؤنثة ،قد لا يستطيع المخرج الرجل نقلها للمشاهد ، كما ينبغي احيانا .

 

من أبرز المخرجات المغربيات المخرجة فريدة بليزيد التي تعتبر واحدة من رائدات السينما العربية الحديثة ومن أكثر المغربيات غزارة في الإخراج، وقد ساهمت بشكل ملموس في المشهد السينمائي بالمغرب من خلال الأفلام التي قامت بإخراجها أهمها "باب السما" و"كيد النساء" و"كازابلانكا" و"خوانيتا بنت طنجة".

ومن بين المخرجات اللاتي تركن أثراً بشكل إيجابي في السينما المغربية المخرجة فريدة بورقية التي أخرجت "الجمرة"و"طريق العيالات" ،والمخرجة إيمان المصباحي التي أخرجت "جنة الفقراء" و"امرأة في دوامة الحياة" و"امرأة تطلب الطلاق" و"منزل في مهب الريح"، ثم "أحلام امرأة" .

farida bourqia

وتمثل أفلام المخرجة الشابة نرجس النجار اتجاهاً جديداً في السينما المغربية بسبب جرأتها والمواضيع التي تناقشها ومن أهم أفلامها "مطلب الكرامة"و"خدوج ذاكرة تارغا"و"السماء السابعة"و "مرأة المجنون" و"لعيون الجافة" و'انهض يا مغرب" و"عاشقة من الريف"

أما المخرجة ليلى كيلاني فقد أخرجت فيلما واحدا ناجحا هو "على الحافة"، شأنها شأن سعاد البوحاطي مخرجة فيلم "فرنسية" وزكية الطاهري مخرجة فيلم "نامبر وان"، وسلمى بركاش مخرجة "الوتر الخامس".

ليلى المراكشي-1

ومن المخرجات المثيرات للجدل في المغرب لمخرجة ليلى المراكشي التي قدمت "الأفق المسدود" و"مامو مومبو" و"ماروك"، والمخرجة ياسمين قصاري مخرجة الفيلم الناجح "لراكد". 

وحسب بعض الإحصائيات غير الرسمية فمن أصل مائة فيلم تنتج سنويا في المغرب، هناك أربعون فيلماً من توقيع مخرجات مغربيات.