تعد اللحوم من الأطعمة التي لا يمكن الاستغناء عنها، كما أنها هامة لجسم الإنسان، ولكن يجب تناولها بشكل معتدل لأن الإفراط في تناولها يمكن أن يؤدي للعديد من المشكلات الصحية.

وفي هذا السياق، أوصت غرفة الصيادلة بولاية ساكسونيا السفلى الألمانية، الأشخاص الذين يعانون من فرط التعرق بالإقلال من الأغذية التي تحفز إفراز العرق كالأغذية المحتوية على مادة “البيورين”، مثل اللحوم الحمراء والبقوليات ومنتجات الصويا والقشريات والكرنب والسبانخ والهليون.

وأضافت الغرفة أنه ينبغي أيضا الاستغناء عن الأطعمة الحريقة والنيكوتين والكافيين؛ نظرا لأنها تتسبب في زيادة إفرازات العرق.

ولتجنب انبعاث رائحة العرق الكريهة، تنصح الغرفة بإزالة شعر الجسم بانتظام والاستحمام يوميا، كما يمكن أيضا استخدام بودرة التلك لما تمتاز به من قدرة على امتصاص الرطوبة.

ويعد الليمون من المكونات التي تساعد على التخلص من رائحة العرق الكريهة، حيث أنه يحتوي على الخواص الحامضية التي لها دور في التقليل من مستوى الرقم الهيدروجيني للبشرة.