تحول مركب محمد الخامس في الدارالبيضاء ليلة أمس الأحد، إلى ما يشبه حلبة مصارعة، بعد انتفاض مغني الراب الشهير “حليوة”، وبدئه في شتم وقذف الجمهور والمسؤولين عن الحفل.

وقال حليوة في مقطع فيديو نشره عبر"ستوري" حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي"إنستغرام" إن أحد حراس الأمن الخاصين اعتدى على صديقه الذي يرافقه بالضرب، ما دفعه إلى النزول من المنصة والدفاع عنه ليترك في لحظة غضب مكان الحفل، ويغادر.

يشار أن "حليوة"إشتهر بأدائه لأغاني الراب، وأخر أغنية أطلقها قبل أسبوع بعنوان "Mi amore"حققت نجاحا كبيرا وحصدت ما يفوق المليون مشاهدة على الموقع العالمي يوتيوب.