يستعمل الكثير منا العلكة يوميا، سواء بعد الأكل او للتحلية، أو للحد من التوتر، ولكن مع شعبيتها الكبيرة، يتساءل الكثيرون هل لها فوائد على صحتنا.

يعتمد تأثير العلكة على صحة الإنسان على تركيبتها ومحتواها، حيث أثبتت بعض الأبحاث أن مضغ العلكة الخالية من السكر لها الكثير من الفوائد الصحية للإنسان.

أكّدت الابحاث الطبية أن للعلكة أو اللبان فوائد صحيّة عديدة، خاصةً تلك الطبيعية الخالية من السكر، فلها دور في تنشيط الدماغ وتقوية الذاكرة، فمضغ العلكة ينشّط الدورة الدموية، ويزيد تدفق الدم إلى الدماغ، وذلك يساعد على تنشيطه. و تساعد أيضا في تقوية الذاكرة لأن تحريك الفك بصفة مستمر يعمل علي تنشيط المخ ويزيد من نسبة الغلوكوز، الذي يعتبر هو وقود المخ و الجسم.

كما أظهرت دراسات اخرى ان هناك علاقة بين مضع العلكة و التخلص من التوتر، إذ إن الاستمرار في مضع العلكة يزيل التوتر والقلق و يقلل من أعراض الضغط النفسي ويخفف من انقباض العضلات.

إن استعمال العلكة بعد الاكل تقاوم التسوس وتقي من جفاف الحلق لان مضغ العلكة يعمل علي افراز اللعاب بالفم، كما أنها تساعد على تنظيف الأسنان والفم من بقايا الطعام.

علي الجانب الاخر من فوائد العلكة فهي تفيد أيضا الأشخاص الذين يريدون اتباع حمية غذائية، حيث يمكن استخدامها كوسيلة لقطع الشهية، كما أن مضع العلكة يزيد من معدلات الأيض وحرق السعرات الحرارية مما يساعد في إذابة دهون الجسم المخزنة.

و ننصحك سيدتي باستعمال اللبان لأنه يساعد على هضم الطعام وتنشيط الكبد، ويطرد الغازات، ومضغه أيضا أثناء المسافات الطويلة حتى لا تصابين بالعطش وجفاف الفم.