رجح الكاتب والباحث في مجال ريادة الأعمال والأسواق الناشئة، كريستوفر شرودر، اختفاء الكمبيوتر بعد 3 سنوات، وذلك في جلسة حوار تفاعلي بعنوان «بناء وادي السليكون القادم: أين وكيف؟».
وأشار مؤلف كتاب "نهضة الشركات الناشئة"أن المستثمرين بدأوا أخيرا يدركون قيمة سوق التكنولوجيا في الشرق الأوسط وعوائدها وأصبحوا أكثر وعيا بالاختلافات الجوهرية التي ستغير المستقبل في السنوات الخمس المقبلة.
كما أوضح أن العالم يعيش أروع حقبة في تاريخه، وأن المستقبل يعد بأن ثلثي البشرية سيكون لديها هواتف ذكية، ما يعني فرصا وفيرة للتواصل عبر الحدود وبناء الشراكات والتعاون بين الناس في مختلف أنحاء العالم.
وأكد أن الكمبيوتر أو الحاسوب سيختفي بعد ثلاث سنوات من الآن في ظل الابتكارات الهائلة التي تطرأ يومياً على منظومة التطبيقات الذكية، والتي توفر كل ما يحتاجه الإنسان بلمسة واحدة، وأوضح أن الزيادة التي يشهدها قطاع الهواتف الذكية في العالم والتي بلغت 1.5 مليار العام الماضي جعلت 90% من الناس يستخدمون الهواتف الذكية مع تراجع كبير في اهتمام الشباب بـ«الفيس بوك» على سبيل المثال لصالح «الواتس آب»، والتطبيقات الذكية الأخرى.