ظهرت أفلام ديزني للأميرات أول مرة في فيلم "بياض الثلج" عام 1937، ثم جاء من بعده فيلما "سندريلا" و"الأميرة النائمة" خلال الخمسينيات. وبعد وفاة والت ديزني، استغرق إصدار فيلم جديد للأميرات 30 عاما، وكانت العودة المنتظرة بفيلم حورية البحر.
فالكثير من عارضات الأزياء أصابهم الهوس بأميرات ديزني، فسارة إنجيل عارضة أزياء أمريكية تبلغ من العمر 25 عاما حاولت التشبه بأشهر أميرات ديزني مثل ساندريلا، بياض الثلج ، أريال، أورورا، رابونزيل، ميريدا، إلسا، وأنا.
وقد حازت سارة على نسبة مشاهدة كبيرة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد ما تناقلته وسائل إعلامية أنها أنفقت 14 ألف دولار على ملابسها لتصبح كـ”أميرات ديزني”.
وتستغرق سارة ثلاث ساعات للاستعداد لكل جلسة تصوير لشخصة “سندريلا، إلسا، سنووايت”، وتمتلك 17 زيا مختلفا، مع 16 شعرا مستعارا، حسبما نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.

/ 5