تحتضن مدينة الدار البيضاء لقاءات وحملات تحسيسية حول التربية الطرقية والوقاية من حوادث السير وذلك في الفترة ما بين 13 و18 من فبراير الجاري، بمناسبة تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يتزامن مع 18 فبراير من كل سنة.
وحسب بلاغ لجمعية وفاق غين السبع توصلت سلطانة بنسخة منه، فإن هذه اللقاءات والأنشطة والحملات، التي تشرف على تنظيمها بشراكة مع المديرية الجهوية للتجهيز والنقل واللوجستيك، واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، "تشمل كذلك دروسا نظرية وحملات تغطي مؤسسات ومختلف شرايين المدينة".
وذكرت الجمعية ذاتها في بلاغ لها، أن هذه الأنشطة التي تنظم تحت شعار "غايتنا سلامتك"، تشمل يوم 13 فبراير الجاري، تنظيم صبيحة تربوية تحسيسية خاصة بالسلامة الطرقية لفائدة الأطفال بمقر مصلحة المعدات التابع للمديرية الجهوية للتجهيز والنقل، الكائن بمنطقة عين البرجة.
وتتضمن هذه الأنشطة، كذلك عرض شريط فيديو يتعلق بالسلامة الطرقية والأطفال، علاوة على تقديم تنشيط تربوي فني موسيقي، وسينظم يوم 14 فبراير الجاري، لقاء تربوي تحسيسي رياضي لفائدة المنخرطين بالجمعية وأطرها، سيركز على قواعد السلامة الطرقية.
وسيتم في اليوم نفسه، تقديم عرض حول دور المجتمع المدني في الوقاية من حوادث السير وتحقيق السلامة الطرقية، بالإضافة إلى عرض شريط فيديو خاص بحوادث السير.
أما ما بقي من القاءات والأنشطة، فيشمل زيارات مرافق لها علاقة بالسلامة الطرقية، والقيام بحملات تحسيسية بالشوارع، وعدد من المدارس تركز على السلامة الطرقية للتلاميذ أثناء توجههم للمدارس.