في خطوة مفاجئة، قررت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات ANRT، رفع الحظر على خدمة الاتصال عبر بروتوكول VoIP، التي تتيح إمكانية الاتصال المجاني عبر تطبيقات الدردشة الفورية "واتس آب" و "سكايب" و "فايبر" و"ماسينجر فيس بوك".
 
وأفاد مجموعة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، بأن خدمة الاتصال المجاني عبر تطبيقات التراسل الفوري، التي تستخدم شبكتي 3 جي و4 جي للاتصال بالأنترنت، عادت للعمل لديهم هذا المساء بدون سابق إنذار.
 
ولحد الساعة لم تصدر الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، أي بيان أو تصريح يؤكد أو ينفي خبر تراجعها عن قرارها الذي خلق جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، ولقى استنكارا واسعاً لدى مستخدمي هذه التطبيقات، مما أدى إلى دعوة العديد منهم لمقاطعات شركات الاتصالات المغربية (إتصالات المغرب، إنوي، ميديتيل).

وكان المغاربة قد فوجئوا منذ الساعات الأولى للعام الجديد، بحظر تقنية VoIP على الهواتف الذكية التي تستخدم 3 جي و4 جي للاتصال بالانترنت، وقد أصدرت الوكالة المختصة بيانًا أكدت فيه إيقاف التقنية، معتبرتا أن "توفير الخدمات الهاتفية للعموم، بكل التقنيات، بما فيها VoIP، "لا يتم إلّا من طرف متعهدي الشبكات العامة للاتصالات، وفق التراخيص الممنوحة لهم"، متحدثة عن أن توقيف هذه التقنية "التي تلحق خسارات بشركات الاتصال يندرج في إطار امتثال المتعهدين للالتزامات الملقاة على عاتقهم".