جاء في دراسة أميركية صدرت حديثا أن التمر هو مصدر الغذاء المثالي تقريبا، فتناول 3 حبات من التمر في اليوم يكفي للحصول على الفوائد المذهلة لهذه الثمرة، إذ إن التمر يحتوي على ما لا يقل عن 15 نوعا من المعادن المهمة، زيادة عن السيلينيوم وهي مادة مضادة للسرطان وتساعد على تقوية المناعة. كذلك يحتوي التمر على 23 نوعا من الأحماض الأمينية وبعض الأحماض الدهنية غير المشبعة .
ذكرت الدراسة خمسة فوائد مذهلة للتمر:
_ مزود سريع بالطاقة: يحتوي التمر على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لتعزيز طاقته خلال اليوم، فهو يزود الجسم بالطاقة، كما تعمل الألياف الموجودة بداخله على استقرار نسبة السكر في الدم، ما يساعد الجسم على تجنب استهلاك السكر الزائد في الجسم.

_ يدعم عملية الهضم: التمر غني بالألياف القابلة للذوبان، وتضمن هذه الألياف القدرة على الهضم بشكل سهل، وهو ما يفسر بالطبع نصائح الجدّات بتناول التمر لدى الإصابة بالإمساك. ومن المفارقات أنَّ التمر يستخدم في حالات الإسهال، فالتمر يساعد على تحقيق توازن معين في الأمعاء، وتناول حفنة صغيرة من التمر، يضمن تخفيف آلام المعدة وزيادة عدد البكتيريا المعوية المفيدة.
_ تحسين المناعة: كمية المعادن الموجودة في التمر تجعل منه غذاء له فوائد سحرية عندما يتعلق الأمر بتقوية العظام وتعزيز المناعة، فوفقا لكثير من الدراسات، فإنّ تناول 3 حبات تمر يوميا هو خير وسيلة غذائية للوقاية من أمراض العظام، ولا سيما هشاشة العظام.

_ يساعد على علاج مشكلة فقر الدم: تعد هذه الثمرة الغذاء الأفضل للوقاية من مشكلة فقر الدم وعلاجها، وذلك بفضل كمية الحديد العالية الموجود فيه.

_ الحد من أعراض الحساسية: يحتوي التمر على كمية عالية من الكبريت،و أثبتت دراسات أن لمركبات الكبريت العضوية القدرة على الحد من أعراض الحساسية.