يواصل الأساتذة المتدربون نضالهم اليوم الأحد بالعاصمة الرباط، لإسقاط المرسومين الوزاريين القاضيين بفضل التوظيف عن التكوين، وتقليص المنحة إلى أكثر من النصف.

المسيرة التي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، انطلقت من باب الحد، وتقدر بحوالي 20 ألف مشارك بحسب المنظمين.

المسيرة شهدت ترديد العديد من الشعارات تدعو لإسقاط المرسومين، كما تدعو الأساتذة لمواصلة نظالهم.

يذكر أن المسيرة، عرفت مساندة الآباء وعدد من الحقوقيون والسياسيين والنقابيين، حيث شارك فيها "أحمد عصيد، فوزية العسولي، محمد اليازغي، وخديجة الرياضي، وحسن طارق، إلى جانب الفعاليات المدنية.