الكثير من الأشخاص قد يخلطون بين زيادة الوزن نتيجة تناول الدهون وبين زيادة الوزن المتعلقة بتناول الأغذية الغنية بالمواد الكربوهيدراتية.

فمن المعروف أن غراماً واحداً من الدهون يحتوي على 9 سعرات حرارية، بينما يحتوي الغرام الواحد من الكربوهيدرات على 4 سعرات حرارية فقط.

يقسم خبراء التغذية الكربوهيدرات إلى نوعين أساسين:

-الكربوهيدرات المعقدة: تأتي من النباتات غالبا وتصنف من الأطعمة المفيدة من الناحية الغذائية والصحية ومنها الحبوب والجذور والخضراوات والبقول والأرز والمعكرونة.

 الكربوهيدرات المعقدة و الصحية

-الكربوهيدرات البسيطة (السريعة الإمتصاص): والتي تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة وقيمة غذائية منخفضة، لتكون النتيجة كثير من السكر وقليل من الفوائد الصحية.

الكربوهيدرات البسيطة و الغير صحية

 وتشمل الكربوهيدرات البسيطة: العسل، المربى، عصائر الفاكهة الطبيعية، سكر الطعام الأبيض و المشروبات الغازية، وأنواع الحلوى المختلفة كالكعك، الكيك، المعجنات، الخبز الأبيض و الوجبات السريعة.

تعتبر الكاربوهيدرات بطيئة الإمتصاص أو المعقدة (الصحية) أحسن من كاربوهيدرات سريعة الإمتصاص (نشويات البيضاء).

و تعد الكاربوهيدرات السريعة الإمتصاص (البيضاء) غير صحية، لأن جسمنا يمتصها بسرعة و يرفع نسبة السكر في الدم، فيؤدي مع الوقت إلى تخزين الدهون مما يسبب السمنة و عدد من الأمراض.

الكربوهيدرات البيضاء و السكريات لا تشعرنا بالشبع، لأنها ترفع مستوى السكر بشكل سريع و مفاجئ مما يؤدي الى إفراز هرمون الأنسولين بكمية هائلة و بعد فترة قصيرة مستوى السكر في الدم سيصبح تحت المعدل و وقتها سنشعر في الجوع. على عكس الكربوهيدرات المعقدة.