تعاني العديد من السيدات من الوزن الزائد و ترهلات في مختلف أعضاء الجسم وخاصة في منطقة البطن، فتلجأ بعض منهن إلى إستخدام الملابس الحرارية لتخلص من الدهون بسرعة.

تمنع هذه الألبسة تبريد الجسم الذي يقوم به الجسم بشكل طبيعي من خلال تبخّر العرق، فهي تعمل على منع خروج الحرارة من الجسم وبالتالي تؤدي إلى التعرق الذي يحبس في داخل الألبسة.

الملابس الحرارية

 و بحسب الأطباء المختصين فإن لهذه الملابس أضرار على الصحة أكثر من فعاليتها في التخلص من الدهون، و نذكر منها:

-الملابس الحرارية تسبب للجسم الجفاف والفشل الكلوي بسبب فقدان ماء الجسم ، ويمكن أيضا أن تأثر على القلب بسبب الجفاف.

-تسبب فطريات الجلد و التي بدورها تسبب الحكة الشديدة والأمراض الجلدية، بسبب حبس العرق في الجسم.

-كما أن إرتفاع حرارة الجسم يؤدي إلى الإحساس بالإعياء والدوخة، و الذي سيأثر على الأداء خلال التمارين الرياضية، و هذا ينعكس على عملية إنقاص الوزن وحرق الدهون.

-إستخدام المشد الحراري مع الوقت يسبب ترهلات بالمكان الذي إستخدم فيه المشد او الشورت و الذي ينتج عنه صعوبة بفقدان الدهون من المنطقه المعنية.

-الجو البارد يساعد الجسم على حرق الدهون بسرعة، لأن جسمنا دافئ من الداخل، و اذا أصبح العكس، سترتفع درجة حرارة الجسم و منه ستقل عملية الحرق.

الملابس الحرارية تفقد الماء في الجسم، فنظن أننا حرقنا الدهون و بمجرد نزعها سوف يرجع الماء الذي فقدناه.

و لهذا إذا كنت تعاني من السمنة أو زيادة الوزن أو حتى زيادة أماكن معينة بجسمك، فالحل الوحيد هو إتباع نظام غذائي خاص، من خلال تتناول سعرات حرارية أقل مما تحتاجه.

فيضطر جسمك أن يحرق الدهون المخزنة بجسمك لكي يعوض هذا النقص، مع القيام بالرياضة لأنها تساعدك على فقدان الوزن بشكل سريع.