يرتقب أن يماثل الأرجنتيني لونيل ميسي ووالده أمام المحكمة بتهمة التهرب الضريبي في 31 مايو على مدى أربع أيام، وذلك وفق ما أعلنت عنه المحكمة الإقليمية العليا ببرشلونة.

وسبق للمحكمة العليا في مقاطعة كتالونيا، أن أعلنت في 8 أكتوبر الماضي، أن ميسي ووالده خورخي سيحاكمان بناء على 3 تهم بالتهرب الضريبي قد يؤدي إلى سجنهما.

وذكرت تقارير صحافية، سنة 2013 أن ميسي ووالده وجهت لهما تهمة التهرب من دفع الضرائب للسلطات الإسبانية بقيمة 4،16 ملايين يورو عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007، و2009، وذلك من خلال إنشاء شركات وهمية في كل من بيليز والأوروغواي.

يذكر أن ميسي نجم برشلونة الإسباني، قد فاز مؤخرا بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم للمرة الخامسة في مسيرته الاحترافية.