تعتبر عادة مص الأصابع وخاصة مص الإبهام ظاهرة شائعة بين الأطفال وتبدأ من الشهور الأولى من عمر الطفل، يلجئون إلى مص أصابعهم من أجل تهدئة أنفسهم أو الإحساس بالراحة، وتزداد حاجة مص الأصابع عندما يكون الكفل مريضا أو خائفا أو جائعا.

فبالرغم من أن مص الأصبع حاجة غريزية درسها الخبراء، إلا أن العديد من الأطفال يتوقفون عن هذه العادة من تلقاء أنفسهم في بعض الأحيان أثناء سنوات الحبو بين سن سنتين وأربع سنوات.

تشير كثير من الدراسات إلي أن مص الأصابع له أثار ضارة علي الأسنان الدائمة خلال العام السابع ، كما أن عمر الطفل ومدة المص وشدته و حالة الفم تؤثر في إمكانية حدوت مشكلات للأسنان ومن بينها:

  1. نتوء الأسنان إلى الخارج.
  2. عدم إطباق الأسنان بشكل صحيح.
  3. حدوث مشكلات في المضغ والتنفس.
  4. ضعف نمو عظام الفكين.
  5. مشاكل في النطق والكلام، مثل صعوبة نطق بعض الأحرف.
  6.  التلعثم في الكلام.
  7. دفع اللسنان إلى الأمام عند النطق.

في هذه الحالة يحتاجون إلى فحص الأسنان والفك والى تقويم عملية الكلام والتخاطب، وعندما تكون عادة مص الإصبع شديدة وعنيفة يحتاج الطفل إلى العلاج النفسي.

ولعالج مشكلة مص الإبهام والوقاية منها فعليك سلطانتي إتباع الخطوات الآتية:

  • · إشباع حاجات الطفل من الطعام.
  • · توفير الحب والحنان والعطف الكافيين اللذان يشعرانه بالأمن النفسي بضم الطفل عند إطعامه وتقبيله وملاعبته.
  • · توجيه الطفل عندما يمص إصبعه بحب وحنان وتجنب عقابه.
  • · وضع مادة مرة على أصبع الطفل وذات طعم كريه منفر.
  • · قد يستخدم الطفل أصبعه لجذب انتباه والديه إذا علم أنهما يهتمان به كثيرا عندما يمارس هذا السلوك وهنا يستخدم أسلوب التجاهل للطفل.
  • · الحديث مع الطفل وبيان هذه العادة السيئة له إذا كان سنه يسمح بالفهم.
  • · التجاهل وينصح به للأطفال دون سن السادسة وقبل ظهور الأسنان الدائمة .
  • · الثواب والعقاب وذلك بالمدح الاجتماعي أو المادي بحيث يوضع للطفل نجمة على لوحة منشورة كلما شوهد وإصبعه ليس في فمه وذلك بالتدرج في البداية بمراقبته أثناء النهار ثم في الليل.
  • · إبعاد المثيرات فإذا أرتبط هذا النشاط بلعبة معينة أبعدت هذه اللعبة عن الطفل.
  • · إيهام الطفل بعلاجه وذلك بدهن إصبعه بزيت زيتون أو لون على الإصبع الذي اعتاد على مصه.

وفي حالة فشل الأساليب السابقة في العلاج فيجب اللجوء إلى الطبيب المختص لاستخدام الوسائل الأخرى للعلاج والتي تتمثل في:

العلاج السلوكي: ويساعد الطفل في أن يتجنب مص أصابعه من خلال تقنيات مختلفة لتغيير بعض سلوكياته.

جهاز الإبهام : هو مصنوع من البلاستيك ويلبس في الإبهام ويثبت في مكانه بشريط لاصق حول الرسغ وهذا الجهاز يمنع الطفل من مص إصبعه ويلبس طوال اليوم ويتم رفعه عندما تمر 24 ساعة بدون محاولة الطفل مص إصبعه ويتم وضعه ثانية عندما يحاول الطفل تكرار المص